Friday, February 12, 2010

حب بلا حدود



يا سيِّدتي
لا تَهتّمي في إيقاع الوقتِ وأسماء السنواتْ
أنتِ امرأةٌ تبقى امرأةً.. في كلَ الأوقاتْ
سوف أحِبُّكِ

عند دخول القرن الواحد والعشرينَ
وعند دخول القرن الخامس والعشرينَ
وعند دخول القرن التاسع والعشرينَ
و سوفَ أحبُّكِ
حين تجفُّ مياهُ البَحْرِ
وتحترقُ الغاباتْ



يا سيِّدتي
لا تَضطربي مثلَ الطائرِ في زَمَن الأعيادْ
لَن يتغيرَ شيءٌ منّي
لن يتوقّفَ نهرُ الحبِّ عن الجريانْ
لن يتوقف نَبضُ القلبِ عن الخفقانْ
لن يتوقف حَجَلُ الشعرِ عن الطيرانْ
حين يكون الحبُ كبيراً
والمحبوبة قمراً
لن يتحول هذا الحُبُّ
لحزمَة قَشٍّ تأكلها النيرانْ



يا سيِّدتي
ليس هنالكَ شيءٌ يملأ عَيني
لا الأضواءُ
ولا الزيناتُ
ولا أجراس العيد
ولا شَجَرُ الميلادْ
لا يعني لي الشارعُ شيئاً
لا تعني لي الحانةُ شيئاً
لا يعنيني أي كلامٍ
يكتبُ فوق بطاقاتِ الأعيادْ



يا سيِّدتي
كم أتمنى لو أحببتُكِ في عصر التَنْويرِ
وفي عصر التصويرِ
وفي عصرِ الرُوَّادْ
كم أتمنى لو قابلتُكِ يوماً
في فلورنسَا
أو قرطبةٍ
أو في الكوفَةِ
أو في حَلَبٍ
أو في بيتٍ من حاراتِ الشامْ



يا سيِّدتي
كم أتمنى لو سافرنا
نحو بلادٍ يحكمها الغيتارْ
حيث الحبُّ بلا أسوارْ
والكلمات بلا أسوارْ
والأحلامُ بلا أسوارْ



يا سيِّدتي
لا تَنشَغِلي بالمستقبلِ، يا سيدتي
سوف يظلُّ حنيني أقوى مما كانَ
وأعنفَ مما كانْ

أنتِ امرأةٌ لا تتكرَّرُ.. في تاريخ الوَردِ
وفي تاريخِ الشعْرِ
وفي ذاكرةَ الزنبق والريحانْ



يا سيِّدةَ العالَمِ
لا يُشغِلُني إلا حُبُّكِ في آتي الأيامْ
أنتِ امرأتي الأولى.
أمي الأولى
رحمي الأولُ
شَغَفي الأولُ
شَبَقي الأوَّلُ
طوق نجاتي في زَمَن الطوفانْ



نزار قباني


6 comments:

NewRise7 said...

يا سيدتي:

يا سيدة الشعر الأولى

هاتي يدك اليمنى كي أتخبأ فيها..

هاتي يدك اليسرى..

كي أستوطن فيها..

قولي أي عبارة حبٍ

حتى تبتدئ الأعياد

shalimar said...

في كل مرة أخاف فيها بيني وبين نفسي من أن لا أجد أحدا هناك .. أحدا ما ينتظرني .. يريدني .. يهتم لأمري ..

أجفل وأتوجس ...

وتسكنني الحيرة وتأبى أن ترحل عني ..

حينها .. حينها فقط أراك من بين الغيوم .. من خلف الضباب تظهر ..

تهدئني وتسعدني في كل لحظة حزن .. تطمئنني في كل ساعة قلق ...

تخرجني من قوقعتي التي ابنيها لنفسي لتكسرها انت بمجرد ابتسامة حلوة وقبلة على جبيني تشعرني فيها كم انت تحترمني قبل ان تحبني

احبها انسانيتك ... واعشقه حبك اللامحدود

لازت أشعر بين الحين والآخر انك شخص غير موجود .. وكأنك قادم من زمن آخر ... من زمن الملوك ... والأمراء ...

فأنت لا تشبه أحدا من هذا الزمان ..

فما بالك المكان ...

مرسي عالقصيدة التي أجابت على جميع تساؤلاتي وشكوكي .

السر said...

يا سيدتي ..

كم تمنيت أن أبقى في دوامة حبك ولا اخرج منها أبداً

يا سيدتي متى سيعصر حبك بي ويتلقفني إعصارك

إختيار أكثر من رائع .. دمتي بود وهابي فلانتاين

Liza_Lez said...

اهلا بيكي صديقتيNewRise7

القصدية جميلة جدااااا و مرسي انك كملتي بالباقي

تسلميلي و اهلالا بيكي ديما

اجمل تحياتي

kiss

Liza_Lez said...

شاليمار الجميلة

نوري عيني و روح قلبي كلماتك كتيير عليا افحمتني و اخترقتي ما راء روحي

حياتي وجودك بحياتي هو الحياة و كل ما املك و كل ما اعيش من اجله

اميراتي انتي اللي بتستاهلي اكتر من الحب و اقوى من الاحترام قلبك الجميل و الصافي اكتر من الكرستال هو اللي ما بدي و لا راح اقدر استغنى عنو

لما قرات هيدي القصيدة انصقعت حسيت اني انا اللي كتبتها و كل سطر منها يرسمك تقبلي مني هيدي الهدية البسيطة

كل الكلمات و جميع القصائد لا تحتوي قوة حبي لكي

لا تخافي من اي شي حبي لكي مطلللللللللق الانك لؤلؤتي الفريدة و سأحميكي طول عمري

بحبك

kiss

Liza_Lez said...

اهلالا بيكي صديقتي السر

نزار هو الرائئئئئع مرسي كتيير لوجودك ديما هنا هيدا بيسعد البي

و الله يسعدك مع مولاتك و حبيبة قلبك يا رب عا طووول

اصدق تحياتي

kiss