Wednesday, January 20, 2010

City of Love


حلمت بيكي هذا الصباح



لون شعرك كان بسواد الليل



نظرة عينيكي بعمق الروح



شكل شفايفك بذوق العسل



إيديكي بنعومة الحرير و حر الشمس



السماء كان بلون أزرق لأمل



اللون الذي تحبيه



ركبنا باخرة كنتي فيها أنتي القبطان



توجهنا لبلدك



الامواج ترقص بنا و أنتي بحضني



البحر كاعبد مطيع مغروم بأومرك



و صلنا بلدك القريب من قلبي



سعداء ... ملتحمان ... عشقان



قضينا أيام صباحنا حنان ... مسائنا نشوة ... و ليالينا جنون



بلدك كان جميل



بلدك كان جنة



بلدك كان حب



كنت اريد البقاء فيه طول عمري



لكن عاصفة أتت من حيث لا ندري



سرقت و حطمت كل شي



صحيت و الدمع على حافة عيني



كان هذا فقط سراب



كل هذا كان فقط



حلم






2 comments:

السر said...

للأحلام عذوبة لا تنتهي .. لكن لا يجب أن نفقد الأمل أبداً .. فمع الإصرار يمكن أن نجعل الحلم حقيقة وواقع .. ويكن أن نستعمر أي بلد نريده بالحب فقط.

دمتي بود عزيزتي واتمنى أن يتحول السراب إلى حقيقة كما حدث معي ووجدت حبيبتي نصفي الثاني الذي كنت أبحث عنها دائما في أحلامي وتنهداتي وآهاتي وأنا غارقة في العشق

السر : جدة

Liza_Lez said...

اهلا بيكي عزيزتي السر

نورتي مدونتي

و انا جد سعيدة الك من كل البي انو حلمك تحقق و انك وجدتي اميرة احلامك يا رب يحميكم لبعض و تنتبهو عا بعض

انك اوفقك الراي انو صح الاحلام لما نتمسك بيها تتحقق لزا ديما اقول اجعل من حياتك حلم و من احلامك حقيقة

و كتابتي مرات لا تعني حالتي النفسية ديما احاول فقط ان اعبر و اكتب ومرات اكتب اشياء يمكن ان تكون خيالية

اهلا بيكي ديما

اجمل تحياتي

kiss