Wednesday, November 4, 2009

إلي أنا ... مثل الليل لنهار


جيت للعالم في جلد حد ارجعت له حريته



و واثق بأنو سيفقدها لي الأبد



لكن ما في شئ يحول مسار الأنهار عن المحيطات



لا شي يقدر يوقف امام قوة انجذاب التيار



سكنتي بلد هو نائم فيا



كل يوم عم يتوسع بشمس جديدة



قابلتك ... و قابلتك من قبل



كل ما اره رائيته من قبل لا شئ جديد عليا



لا ضحكتك المعدية و لا صمتك الشفاف



قبل ان اولد كنتي إلي



حتى الحنان كان من قبل



لما بسمع و بحس منك



بحبك




4 comments:

Sabrina said...

قابلتك ... و قابلتك من قبل

كلامك كتير حلو ليزا و بيمس الالب
احلي شي شوفه قبل ما روح ع الشغل

kolona bachar said...

ما في شي غريب عليي

هو فعلا ما في شي غريب عليكي يا صاحبة القلم الماسي

تحياتي لاحساسك واجلالي لروعة الثقة في نفسك

Liza_Lez said...

اهلالا عزيزتي صبرينة

بجد بجد لمسني كثيير تعليقك مرسي الاهتمامك و تشجيعك
و انا اللي سعيدة انك تيجي لعندي تشرفي البيت بيتك

كل الود

kiss

Liza_Lez said...

اهلا عزيزتي كلنا بشر

تعرفي لما قريت تعليقك بجد انا اصبحت كلي حمرا حمرا بجد خجلتني

العربي تبعي بسيط جدا و بازيك يعني كلماتي محدودة و بفكر بالفرنسي و بكتب بالعربي يلا افهمني هلا انا اصلا ما فهمت شي هههههه

مرسي كثيير الك انا اللي تشرفت بحظورك

kiss